الإتحاد الأوروبي يتدخل لدعم عملية المفاوضات الخليجية الداخلية

الإتحاد الأوروبي يتدخل لدعم عملية المفاوضات الخليجية الداخلية

جوجل بلس

في حادثة عرضية دعت وزيرة الخارجية للإتحاد الأوروبي، السيدة فيديريكا موغيريني، لعقد المباحثات المباشرة والسريعة لحل الأزمة العربية في الخليج بين دولة قطر وجيرانها والمستمرة فعلياً منذ مطلعِ شهر يونيو المنصرم.

حيث جاءت دعوة السيدة موغيريني بعد إجتماعها بأمير دولة كويت الشيخ صباح الأحمد الصباح، وبالتزامن مع ذاك الإجتماع تعبير كامل منها عن دعمها لما اسمته “لجهود الوساطة” العربية الكويتية في الأزمة.

وأوضحت السيدة وزيرة الخارجية أن الإتحاد الأوروبي مستعد وبقوة لدعم عملية المفاوضات وكذلك المساعدة في تطبيق الخطة البديلة لحل الأزمة، وخصوصاً في ما يتعلق بالمكافحة للإرهاب.

هذا وتناقلت المواقع الإخبارية الكويتية قولها بأن الممثلة العليا للسياسة الدولية والخارجية والأمنية في الإتحاد الأوروبي، السيدة فيديريكا موغيريني، زارت الكويت في إطار بذل الجهود الدبلوماسية والسياسية لمعالجة أزمة دولة قطر.

الجدير ذكره أنه تجري السيدة موغيريني مباحثات عديدة مع عدد من مختلف المسؤولين الكويتيين وذلك للإعراب عن دعم الإتحاد الأوروبي لكافة جهود أمير الكويت الحالي، الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح، وذلك بهدف حل أزمة قطر الجارية وفق وكالة الأنباء الكويتية الرسمية، وتدخل الأزمة الخليجية اسبوعها الرابع ولا أفق يساعد على تجاوز هذه الأزمة في ظل التعنت من جانب المملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية وحلفائهم، مع دولة قطر العربية الذين يتخذونها عدوة وداعمية للإرهاب مطالبينها بالتخلي عن دورها السلبي في المنطقة العربية.

رابط مختصر :