قوات الجيش العراقي شنّت هجوم مُباغت استعادت به قرية شمال الشرقاط

قوات الجيش العراقي شنّت هجوم مُباغت استعادت به قرية شمال الشرقاط

جوجل بلس

أكّد مصدرٌ رفيع المستوى في محافظة صلاح الدين العراقية أنّ قوات الجيش العراقي قد شنت عدّة هجمات جديدة، وذلك محاولة لاستعادة بلدة الإمام غربي، الواقعة شمال شرق مدينة الشرقاط، حيثُ تبعد حوالي 280 كيلومترا عن العاصمة العراقية بغداد، حيثُ سيطرت عليها داعش قبل حوالي 10 أيام.

وقالت مصادر في القيادة العُليا للقوات القائمة بعمليات مدينة صلاح الدين العراقية لوكالة الأنباء الألمانية أنّ هناك مجموعة من القوات العراقية تمثلت بمجموعات من الشرطة والجيش والحشد العشائري قد شنت اليوم هجمات جديدة ومكثّفة لتستعيد قرية الإمام، هذا وحققت هذه القوات إنجاز كبير ساعد في استعادة القرية التي تجمع الديد من القرى على أطرافها.

وأضاف المصدر أيضًا أن هناك مجموعة من القوات المدرعة وبعض قوات المشاة شاركت في هذه الهجمات، وكان ذلك بدعم مكثف من الطيران الحربي العراقي وطيران التحالف الدولي.

وفي ذات السياق قد كانت قوات الجيش العراقية شنت مجموعة أخرى من الهجمات على هذه القرية، وذلك بدءًا من سيطرة تنظيم داعش، ولكن لم تتوّج هذه المحاولات بالنجاح فيما سبق.

هذا وشهدت هذه البلدة محاولات نزوح كبيرة جدًا من قبل ساكنيها، وذلك بعد أن خطفت عناصر تنيظم الدولة الاسلامية داعش بعض الناس واستخدمتهم دروعًا بشرية للقتال.

ومن الجدير بالذكر أنّ تنظيم الدولة الاسلامية داعش قد سيطر قبل حوالي 10 أيام على هذه القرية التي تقع جنوب مدينة الموصل، ولكن الآن يتمّ تمشيط وتطهير هذه المدينة من الارهابيين، ذلك حسب وصف الصحف العرقية العسكرية.

رابط مختصر :