دولة زامبيا تعلن الطوارىء بسبب الحرائق

دولة زامبيا تعلن الطوارىء بسبب الحرائق

جوجل بلس

كشف إيدغار لونغو رئيس زامبيا مساء أمس إعلان حالة الطوارىء الشاملة في البلاد بعد سلسلة من الحرائق الإجرامية التي دمرت إحدها سوق الوزاكا الشعبي، مشير إلى أن هذه الحرائق هدفها الأساسي والاسمى هو زعزعة استقرار البلاد في هذه الفترة.

كما قال الرئيس في الخطاب الاخير عبر التلفزيون الزامبي الرسمي “نعم.. حقاً ما من شك بتاتاً في أن من اقترفوا بالفعل مثل هذه الأعمال غير المسؤولة وغير الشرعية بتاتاً يريدون جعل الوطن المدني خارج السيطرة”، وأضاف بقوله “أنا وبوصفي رئيسا للأمة يقع على مسؤوليتي وصلاحيتي الرد الامثل بالشكل الأنسب لمواجهة هذه الفوضى الكبيرةالمخطط لها، ويا شعبي لتكونوا على علم كامل باني لن اسمح على الإطلاق بهذه الفوضى السلبية على الإطلاق”، مشيرا إلى الفصل رقم 31 من الدستور المتعلق بالطوارىء وأحواله

 مع الإشارة التامة أن هذا القرار المفاجئ والذي يحتاج إلى الإحالة الكاملة والسريعة على البرلمان الشامل الوطني للتصديق عليه، ويأتي مباشرة بعد عدة أشهر فقط من التوتر الشديد الذي نشب ما بين الحكومة وما بين المعارضة لها التي تندد بشكل مستمر للغاية بالتوجه الإستبدادي والدكتاتوري للرئيس.

ونشتدرك ان العديد من الحرائق النارية المفتعلة قد التهمت العديد من المناطق في احياء هذه الدولة الافريقية، مع الإشارة أن هذه الدولة تشهد إرتفاع كبير في الدرجات التي تخص حالة الطقس وهو الأمر الذي اسهم إسهام كبيرجداً في زيادة رقعة الحرائق الاخيرة التي وصلت إلى مناطق حيوية كان منها الأسواق الشعبية وما شابه من المراكز الحيوية الأخرى، فيما لم تتضح الصورة من قبل أي جهة لتعلن عن مسؤليتها عن هذه الحرائق، والتي تعتبر ضربة قوية جداً لدولة زاميبا والتي تسعى لتطوير نفسها للخروج بأسرع وقت ممكن من كوكبة الدول النامية.

رابط مختصر :