بماذا طالب الإيرانيين في المؤتمر السنوي العام للمقاومة

بماذا طالب الإيرانيين في المؤتمر السنوي العام للمقاومة

جوجل بلس

كما جرت العادة في كل عام يشارك عشرات الآلاف من الأشخاص من الجاليات الإيرانية في مختلف أنحاء العالم اليوم في فعاليات المؤتمر السنوي للمقاومة الإيرانية، والذي سيُعقد في العاصمة الفرنسية “باريس”.

حيث قال بيان لمنظمي المؤتمر بأن “هذا التجمع الحاشد والكبير الذي يمثل أبناء الشعب الإيراني بكل أطيافه وأعراقه وأجناسه وأديانه كافة سوف يطالب بإسقاط النظام الفاشي الفاسد الحاكم في إيران”، ووجَّه البيان رسالة كبيرة، مفادها أن “تغيير النظام الايراني أمرٌ لا بد منه عاجلاً أم آجلاً، وحان الوقت ليعترف كل المجتمع الدولي بإرادة الشعب الإيراني المسلم لتغيير النظام”.

هذا وناشد جميع الدول أن تقف مع السلام والحرية، وأن تتخذ الترتيبات الضرورية واللازمة لقطع دابر النظام الايراني من المنطقة، وعلى رأسها طرد قوات الحرس وجواسيسها من سوريا، وأشار إلى أن “كمية التدخلات المتزايدة والمرتفعة للنظام الإيراني في سوريا ودولة العراق واليمن ودولة لبنان، وغيرها من الدول، ودعمه الكامل للمجموعات الإرهابية، جعلا عدم الإستقرار حالة ثابتة ومستمرة في المنطقة”. مشيرًا بهذا الصدد إلى “ارتكاب الكثير من المجازر بحق أكثر من نصف مليون انسان سوري، وآلاف مؤلفة من المدنيين العراقيين واليمنيين وغيرهم كذلك، وتشريد الملايين من أبناء بلدان المنطقةالشرق أوسطية، والعمليات الإرهابية الدموية في مختلف انحاء العالم، خاصة في بلدان منطقة الشرق الأوسط”.

الجدير ذكره انه يشارك في هذا المؤتمر مئات الشخصيات الإعتبارية من مختلف التوجهات السياسية من القارات الخمس بالعالم، منها هيئات برلمانية وسياسية وخبراء متنفذون في السياسة الداخلية والخارجية والأمن القومي كذلك من أمريكا الشمالية وأوروبا والعديد من شخصيات ومسؤولون من الدول العالمية والعربية والإسلامية.

رابط مختصر :