حالة من الذعر تسود الجيش التركي و700 حالة في المستشفيات

حالة من الذعر تسود الجيش التركي و700 حالة في المستشفيات

جوجل بلس

لقد صرحت السلطات التركية بأن مجموعة من جنودها أصيبو بتسمم غذائي والذي يبلغ عددهم حوالي 731 جندي وذلك في إقليم مانيسا الواقع غربي البلاد وذلك يوم السبت وسط المخاوف من تدهور جودة الغذاء وذلك على إعتبار ان حادثة مشابهة لها قد وقعت قبل وقت قصير من هذه الحادثة والتي وقع ضحيتها عددا كبيرا من المصابين.

حيث قام النائب العام “عاكف كالهاتين سيمسيك” في مدينة مانيسا وصرح ببيان ذكر فيه أن حالة الجنود الصحية تعتبر مستقرة وأضاف ايضا انه لا يخشى على حياة أي أحد منهم بعدما قامو بالإشتاك في وقت سابق من اصابتهم بالغثيان والاسهال.

وقامت الشرطية التركية بإعتقال حوالي 21 موظفآ من الشركة التي تقوم بتزويد معسكرات الجيش بالغذاء والآن في مسعى إلى الكشف عن أسباب المتاعب الصحية التي أدى إليها هذا الغذاء المشبوه.
والأمر الذي يزيد من مخاوف الجيش التركي من الطعام الذي يتم توصيله إلى معسكرات الجيش أن حوادث مشابهة لهذه الحادثة كانت قد وقعت من قبل وقد كان ذلك في 23 من مايو الماضي وأصيب في هذه الحادثة أكثر من ألف جندي بتعفن مماثل وتوفي جندي واحد بسببها.

وأبضا في الجانب التركي من قبرص أصيب 35 جندي تركي يوم السبت بحالات تسمم والتي رافقها ألم شديد في الرأس وضعف شديد وغثيان وقد تم نقل المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاج.

ولمعرفة سبب التسمم قام المحققون بأخذ عينات من دم وبول الجنود المرضى، كما وقامت بأخذ عينات أخرى من الطعام الذي تناولوه والذي كان يحتوي على الدجاج والماء الذي تناولوه في وجبة العشاء ومن المتوقع أن تقوم التحاليل بالكشف عن إذا كان هناك سم في تلك الوجبة أم لا.

وفي سياق ذلك قال النائب البرلماني عن حزب الشعب الجمهوري المعارض “تور بلديز بيسير ” إن عدد من اصيبو بالتسمم جراء هذه الوجبة المسمومة قد بلغ ثلاثة آلاف.

 

رابط مختصر :