اكتشاف كوكب جديد يحتمل تواجد كائنات فضائية عليه

اكتشاف كوكب جديد يحتمل تواجد كائنات فضائية عليه

جوجل بلس

كشف صحيفة الديلي غراف البريطانية اليوم في خبر نشرته على الصفحة الاولى مفاده، ان علماء الفلك استطاعوا العثور على كوكب ضخم يبتعد عن الارض مقدار 40 سنة ضوئية الامر الذي يمهد للعثور على حياة في خارج المجموعة الشمسية، وقالت سارة نابتون محررة الشؤون العلمية في الصحيفة في تقريرها ان “العلماء يؤكدون العثور على كوكب ضخم على بعد 40 سنة ضوئية، وهو ما يعني فرصة أكبر للعثور على حياة خارج المجموعة الشمسية”، مبينة ان “المختصين والهواة يمكنهم أن يسلطوا تليسكوبا قويا نحو مجرة سيتوس، ومن الممكن أن يروا كوكبا أحمر ذا ذيل لامع”.

وهذا الكوكب هو اقرب الى نجمه عشرة مرات والشمس الخاصة به عبارة عن قزم احمر لا يشبه الشمس الخاصة بنا، ويعتقد  تواجد حياة او مناطق قابلة للسكن عليه.

فيما قال جايسون ديتمان الذي يعمل في مركز هارفارد سيمثسونيان للفيزياء الفلكية “هذا هو الكوكب الخارجى الأكثر إثارة بين الكواكب التى تم العثور عليها خلال العقد الماضى”، وأضاف “نأمل فى تحقيق هدف أفضل فى البحث عن دليل على وجود الحياة خارج الأرض”، إذ يوجد الكوكب الجديد فى كوكبة سيتوس ويتميز ببعض الأمور التى تجعله قادرا على ضم الكائنات الفضائية، حيث إنه يدور ببطء أكبر حول نجمه وينبعث منه إشعاع أقل من النجوم الأخرى المنخفضة الكتلة.

 

الجدير ذكره ان كوكب LHS1140b يتواجد على بعد خمسة مليارات سنة ويبلغ قطره حوالي 1.4 مرة اكبر من الكرة الارضية، ويحتوي على كتلة وكثافة كبيرة مقارنة بكوكبنا حيث من المحتمل ان يكون مصنوع من الصخور.

رابط مختصر :