اسباب عودة “حلمي عبد الباقي” للغناء

اسباب عودة “حلمي عبد الباقي” للغناء

جوجل بلس

مما لا شك فيه أن مسرحية “ع مهلك بس بسرعة” من المحتمل أن تعيد حلمي عبد الباقي إلى حلبة الغناء بعد ان بات منعزل عنها لفترة من الزمن، حيث كانت العودة غلى مجريات الغناء من أبهى ما يكون وأجمل المحطات التي عبر عنها هذا الفنان في أعقاب إشراكه في مسرحية “ع مهلك بس بسرعة” والتي يتم الاهتمام بها والنظر إليها على أنها شكل من أشكال الدراما العربية المميزة القادرة على استقطاب العديد من المعجبين.

حيث وقد عزم النجم العربي الكبير حلمي عبد الباقي المساهمة في العرض المسرحي المهيب والجديد “ع مهلك بس بسرعة” في أغنية جديدة له كانت تحت عنوان “كلام في كلام” وتناقش الصعوبات الكبيرة في السياق المجتمعي التي يواجهها الجيل الشبابي في هذه الفترة وفي هذه الأيام بالذات، وقد كانت تلك الأغنية من كلمات المؤلف محمد عبد الله وهي من ألحان الموسيقار وائل عبد الله، وفي ثنايا كلماتها تقول الأغنية “كلام فى كلام مالوش معنى دلوقتي .. يرجعنا لورا لورا واحنا ندوس اكتر على وجعنا دائماً”.

الجدير الإشارة له هو أن “ع مهلك بس بسرعة” شكل من أشكال العمل الفني والدرامي الكوميدي الإجتماعي الذي تدور أحداثها دوماً حول المواقف الصادمة و الكوميدية المضحكة التي تحدث لعروسين إثنين في ليلة زفافهم الأولى، وتجبرهم على التوالي على أزماتهم على التدخل لجيرانهم لمساعدتهم مباشرة ويصعب السيطرة على الموقف في إطار من الضحك والكلاسيكية المتواصل.

حيث ويقوم ببطولة هذه المسرحية كل من الفنانة ياسمين كساب، والفنان سامح صبحي، والفنانة القديرة مي حسن، والفنانة شيرين المنسي، وكذلك محمد هاني، والفنان بكار وقد كان هذا العمل من تأليف وكذلك إخراج الأستاذ رأفت سليمان، ومن المقرر إنطلاق عرضها المباشر في بداية شهر مايو المقبل بعد اقل من عشرة أيام من الآن في مسرح “الإبداع” والمتمركز في محافظة مصر الجديدة، والعمل الجديد هذا سوف يقلب موازين العمل الدرامي والمسرحي في جمهورية مصر العربية خاصة بعد ان تم إشراك عدد من الفنانيين القدامى في أداء أكثر من أداء وعمل معين بهذه المسرحية.

رابط مختصر :