إستقبال قائد الطائرة الأردنية التي سقطت في نجران

إستقبال قائد الطائرة الأردنية التي سقطت في نجران

جوجل بلس

حدث ما لم يكن في الحسبان وباتت الضحية واضحة، وعلى الشبيه من قصة معاذ الكساسبة حدث قصة أخرة ولكن في نجران، وفي التبعات استقبل عدد من منسوبي السفارة، مساء يوم أمس الجمعة، الملازم أول طيار مقاتل عدنان نعيم عبدالعزيز نباص، الذي نجا ظهر نفس اليوم من حادث تحطم طائرته المقاتلة الأردنية من نوع F16 المشاركة مع قوات التحالف (إعادة الشرعية لليمن) بقيادة المملكة العربية السعودية، والتي سقطت بالقرب من محافظة هباش في منطقة نجران؛ جراء خلل فني، وتمكّن الطيار من الهبوط بمظلية قبل سقوطها.

حيث وفي هذا السياق وصل الطيار الأردني عدنان نباص إلى مطار ماركا العسكري في العاصمة عمّان بكامل صحته وعافيته، على متن طائرة الإخلاء الطبي السعودية، وكان في استقباله لدى وصوله للمطار، عدد من منسوبي السفارة بعمان على رأسهم الملحق العسكري العقيد الركن خالد بن ربيعان الربيعان، ومساعد الملحق المقدم الركن عبدالله الشكرة، إلى جانب عدد من قيادات سلاح الجو الأردني؛ منهم العميد أدهم الشيشاني، والعميد جابر العبادي، ووالد الطيار، وإخوانه، وعدد من أقاربه.

كما وفي السياق ذاته ومن جهته، نقل العقيد الركن خالد الربيعان تحيات السفير للطيار الأردني وذويه، مهنئاً بسلامة وصوله لأرض الوطن سالماً معافى، وأثنى والد الطيار عدنان نباص على دور المملكة العربية السعودية في متابعة حالة ابنه، وسرعة نقله وإعادته لوطنه بخير وعافية ولله الحمد، كما أثنى على الدور الذي قام به سلاح الجو الأردني الذي ينتمي له ابنه، مقدماً خالص الشكر والتقدير للبلدين الشقيقين.

وتم استدراك الأمر وتقدمت القوات المسلحة الأردنية- الجيش العربي بخالص الشكر والامتنان والتقدير للمملكة العربية السعودية؛ على رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -يحفظه الله- وإلى جميع أبناء القوات المسلحة في الجيش السعودي؛ على وقفتهم المشرفة ومتابعتهم الحثيثة للوضع الصحي والنفسي للطيار “نباص” لدى سقوط طائرته، حيث تم تقديم الإسعافات الأولية له، وكل التسهيلات حتى عودته ووصوله إلى وطنه.

رابط مختصر :